~*~ Oman Sky * ســمــا عُـــمـان ~*~
The Blue Sky Of Peaceful Land Of Beautiful OMAN
Friday, September 29, 2006
Ramadan is Counted Days

الأيام تجري... رمضان أيام معدودات

إلى الآن لا ادري كيف أصف نفسي.... هل بدأت فعلاً استفيد من وقتي برمضان أم بدأ يتسلل مني بدون أن اشعر.
كنت فرحانة نشطة و مستعدة و أخر تمام.... وفجأة...............
طحت............ ما أدري ويش صار لي....
من يومين بديت أتعب و مرضت.... عادة أعرف أن مناعتي قوية جداً "ما شاء الله علي" و أتجاهل أي تعب أو وهن لأني واثقة من قدراتي الدفاعية و مناعتي الحديدية "حشا مصنع حديد وصلب"... بس هالمرة الأمر عجيب ... تعبت كثير و اضطررت أروح العيادة و .... إحم إحم .... ما فيه حاجة اكرهها زي الحقن.... ياااااااي... أموت و لا أخذ حقن.... بس شو أسوي.... عموماً لازلت متعبة... وربما أعود للطبيبة من جديد.... :"(

عموماً.... بقيت على خط رفض متابعة أي شيء تافه بلا قيمة... حتى إني لم أتابع طاش ما طاش بانتظام.... حسب وقتي و وقت الصلاة والقراءة.
بس بصراحة... حبيت المسلسل الكرتوني "فريج".... لووول يا عيني على البج ستار أم خماس مع الشلة أم سعيد الحكيمة – أم علاوي (لا يكون أبو إياد علاوي خخخخخ) " مو كأنها إيرانية" - أم سلوم الساهية...هاهاهاهاها.... ما أظرفهم. فيري كيوووت.


أتابع العوضي في الراي الكويتية في "بيني و بينكم"... يا حليلة الشيخ صهيب الأمريكي...حبوب و هو يتكلم زي المصريين و ذكرني بشكل ما بالقرضاوي...
كما أتابع عمرو خالد و أسماء الله الحسنى أو باسمك نحيا في قناة اقرأ...لكن وقته مش مناسب لنا...يعني يبدأ الساعة واحدة فجراً و ينتهي على الثانية فجراً... هل ينعاد في وقت أخر باليوم التالي؟!.

إذا صار وقت و وجدت برنامج محترم ظريف لائق أشوفه.

===============================

لا ادري لما تذكرت زيارة الأمير تشارلز لـ سلطنة عُمان قبل سنوات قليلة....جاء لعُمان في رمضان و شارك الصائمين الإفطار في مسجد السلطان قابوس الأكبر بعد أن تجول فيه و رأى روعته.

كنت قد جمعت صور كثيرة له بس ضاعت مني للأسف... بس استرجعت القليل منها. استظرفت جلسته للإفطار مع الصائمين... ما يعجبني فيه انه متعمق في دراسة الإسلام و يدافع عنه كــ دين السلام و الإنسانية... يعجبني من هالناحية.




Ramadan is Counted Days

OH, what I can say?! I don't know if I'm going fine so far…I was happy, ready and steady for Ramadan days………but suddenly…..I fell…….I'm sick…. All things came by sudden, I started to feel tired and I can't do anything……usually, I know that my defensive lines and invincibility can handle any weakness and eliminate sickness within days, but this time I couldn't be patient enough and I went to nearest clinic…….so…well…one painful injection with nice colorful collection of pills.


I hate injections and needles, but I'm still tired and maybe I will go back to that doctor. :'(

Anyway…I didn't waste my time watching silly shows and series as I planned….i only watch what I consider nice, funny, good and worthy to watch.
I like cartoon series about local gulf old ladies { Um Saeed-Um Khamas- Un Allawi- Un Saloom}…the show called "Freej"… Freej is colloquial word and means neighborhood…. Really funny and I love it :D

There are lovely religious shows…one of them hosted American Muslim called "Sheik Sohayeb Al Amreki"…he is originally American Christian called William, but he converted to Islam and he speaks Arabic…with adorable Egyptian Accent… he is so CUTE. :)

=================================

I don't know why I remembered the visit of Prince Charles to Oman few years ago…he came in the beginning of Ramadan and went to visit Sultan Qaboos Mosque (The mosque's main prayer hall houses a crystal and gold plated chandelier - one of the biggest in the world). Then, he sat with the fasters and ate Iftar with them "fast breaking".
So lovely pictures!


I collected so many pictures of this visit and I lost them after a while :(
But But But I managed to retrieve some of that lovely pictures.

I like Prince Charles and I like his point of view about Islam…he studied Islam and knew what real Islam stands for….he declared that many times and I respect him because of that.

posted by Sama Oman @ 10:01 AM   64 comments
Monday, September 25, 2006
Ramadan is Here…Islamic Song!

Ramadan Is Here…
God Blessed Month Of The Year…
Fasting And Not Eating Food…
Acting Nice And Not Rude…
Instead Of Watching Movies Today…
Let Us Go To The Masjeed To Pray…
Staying Late To Make My Salat…
Maybe Eight Or Twenty Rakaat…
=========================
Salat=Prayer
Rakaat= Kneeling
=========================



AWESOME!!!!

I just kept singing this song till my brother started to repeat it himself :D

I don't know who the singer or the artist is… I copied a CD of Anasheed belonging to a friend of mine… and I found some lovely English songs inside….short, but so cute!

Yeah……. you can download it….Click HERE

posted by Sama Oman @ 9:24 AM   33 comments
Friday, September 22, 2006
Ramadan is Here…God bless month of the Year!
رمضان كريم يا إخواني و يا أخواتي
جعلكم الله من العايدين العابدين الفايزين إن شاء الله

جاء رمضان بعد فراق طويل...جاء يحمل البشرى والخيرات والرحمات

جاء يمنحنا فرص عظيمة لا تعوض لنبدأ من جديد ... لننقي النفوس... نزيد الحسنات (وما أقلها) و نمحو السيئات (وما أكثرها)!!

كل عام يأتي و أضع أنا جدول خاص أحاول به أن انظم وقتي و لا أدع لحظة تضيع من وقتي برمضان بدون استفادة.
أحيانا أنجح و أحيانا لا!

أحيانا الدنيا تشغلنا بأمور كثيرة و ربما تتدخل الظروف فتسهم في التشتيت و الضياع. لكني لا أيأس و من الآن أحاول أن أجهز نفسي نفسياً.

وأنا صغيرة لم أكن أدرك ما قيمة رمضان الفعلية...لكن المشاعر كان عظيمة و لا ادري كيف كنت أشعر بالسكينة و الأمن والطمأنينة في هذا الشهر.... كنت صغيرة لأعي قيمته ...لكن الروح تتشرب أجوائه العظيمة المليئة رحمة و سكينة و هدوء. كنت أصر أن أصوم مع الكبار ... كنت أزداد إصراراً لما أرى الطالبات بالمدرسة صائمات... كانت عائلتي تحاول خداعي بقولهم ...صومي بالمدرسة و لما ترجعي تناولي غدائك!! ):

الآن بدأت أشعر بقيمة رمضان و أعي هذه الأحاسيس الروحانية الدافئة التي تغمر أجوائه. للأسف كنت حتى عهد قريب لا أصل لتلك المرحلة من الفهم الحقيقي.... فقد تم تشويه و تمريغ صورة رمضان الحقيقية.

رمضان أصبح مرتبط بالأكلات التي لا تنتهي والتي لا تظهر إلا فيه. فنجد الإعلانات لم تعد تحترم قيمة رمضان فتربطه بكل شيء مهما كان سخيف لأجل المادة!

أكلات رمضانية.........تمام .........راح الريجيم و التخفيف....وبدال خسارة 20 كيلو راح نزيد 70 كيلو! :(

أكلات رمضان أغلبها مقالي و مليئة دهون و سعرات حرارية... والناس لا تكتفي بأكلة أو أكلتين ...بل تفرش المائدة أطباق كثيرة تحير الواحد ...وللأسف أن البعض لا يفعل هذا إلا لأجل التباهي و خاصة ربات البيوت ... فرغم أن عادة تبادل الأطباق و الأكلات جميلة لكن الهدف منها ليس بريء ... فكثيرات يرغبن أن يتباهين أنهن خبيرات و متفننات في إعداد الكثير من الأطباق والأكلات ... نكاية و تحدي لجاراتهن... و بالنهاية أغلب الطعام يرمى بالزبالة... حرام والله حرام.

وإن كانت شياطين الجن تصفد و تحبس طوال الشهر ....فما الحل مع شياطين الإنس؟!!!

شياطين الإنس يكدون و يسابقون الزمن لتقديم أقبح و أفسد الأطباق من المسلسلات و البرامج العديمة الفائدة. وهي لا تعد و لا تحصى.

كنت أتابع سابقاً .... الآن رحمني ربي فلم يعد التلفاز يهمني ... لا المسلسلات و لا غيرها.... بل صرت أتعجب كيف كنا نتابع تلك المهازل والمفطرات الخبيثة؟!

ما يزيد الضيق أن الكل يمشي بنفس التيار السائد.... وكل القنوات صارت تبث حصرياً وحصرياً في رمضان. صار رمضان سوق شعبي لكل منتج قذر.

ما يزيد الضيق و القرف أن نرى و نسمع عن مسلسلات خليجية قبيحة تشوه صورة الخليجي بشكل متعمد... لم أتابعها و لكن ما قرأته عنها أثار قرفي ... هذا بجانب الصراخ و البكاء و كأن كل ما نراه من مصائب لا يكفي لتكملها مسلسلات النواح و التولويل. وكأن حياة الخليجيين كلها مصائب و بلاوي سوداء وعويل... لماذا تبرزون جانب سوداوي قبيح مظلم للخليجي و هناك نماذج رائعة تشع و تستحق أن يتم تقديمها لتكون نموذج و قدوة؟!!

عاااااااااد المسلسلات العربية الأخرى فحدث و لا حرج.... رقصني يا جدع!

في نقاش مع إخواني وجدنا أننا ربما الوحيدون اللي ما نتابع المسلسلات والتلفاز عموماً بشكل كبير في رمضان.... الأغلبية إن لم يكن الكل متابعين لكل ما يعرض.... بل البعض ينظم وقته حسب البرامج والمسلسلات!! وعندما يسألني أحد هل شاهدتي كذا و كذا....أو هل لاحظتي كذا...أرد أننا لا نضيع الوقت نتابع كل ما هب و دب يطلع. غالباً ردودي تربك الشخص الأخر و تظهره بمظهر الساذج....لهذا أبين لهم أننا نشاهد لكن بشكل محدود جداً ...يعني الأشياء التي ممكن أن نعتبرها في حدود المعقول و لا تضيع الوقت. مثلاً نحب (طاش ما طاش)...أغلب حلقاتهم جيدة هادفة ممتعة و محترمة!!!

كما أن هناك قنوات أحبها و احترمها...اقرأ ....الرسالة .... هدى و غيرها من القنوات الدينية التي تستحق أن تكون هي موردنا في كل الشهور و ليس في رمضان فقط...

فوق هذا ....سمعت عن أمور عجيبة غريبة منها الخيم الرمضانية وما بها من أمور و منكرات تذهل كل عاقل...ما هذا الكلام؟؟؟ ألا يكفي كل هذا التدنيس لرمضان و قيمة رمضان... كيف تتنزل علينا رحمات الله و هناك من هم بهذه السفاهة و الانحدار؟!!

بل أشعر بالأسى لمن يتجاوز كل الحدود و الآداب و الاحترام ليجاهر بالمعاصي نهاراً جهاراً... سمعت و قرأت و الله يستر على عبادة.

أمر أخر... هل رمضان يسبب الخمول و الكسل؟!! هناك من تعود أن يأخذ إجازته في رمضان!! .... مثل صديقة تعمل في شركة و تأخذ إجازتها في رمضان ...فتمضي شهر إجازتها في رمضان.... لم اسألها لماذا؟! ... لكني أعرفها جيداً فهي ليست من النوع الكسول... بل شعلة نشاط ... وهذا ما يزيد استغرابي!!

أجمل حاجة أغبط عليها بعض الناس أنهم يحرصون على الذهاب إلى مكة في رمضان و خاصة أواخر رمضان.... ما أجمل رمضان و الأجمل أن يكون في أطهر بقعة بالعالم.... قلبي يخفق لرؤية الناس هناك مجتمعين للصلاة و الذكر و العبادة... شعور رائع ينتابني لرؤيتهم بآلاف صفاً واحداً. عسى يا رب أكون معهم في القريب العاجل.
'*_____*'

posted by Sama Oman @ 10:29 AM   55 comments
Thursday, September 21, 2006
Vegetarianism!

I have this idea of being a vegetarian for a long time. I really think about this seriously….and I'm not kidding!

I remember when I stopped eating red meat few years ago. That was because I found horrible pictures of Palestinian people tore apart by Israeli bombings. I got fever at that time for more than 2 weeks and I felt sick when I see any red meat…I hated meats and I linked that with that horrible pictures.
However, I healed, forgot and went back to my ordinary life.

Then, I found a new study about cancers according to countries and peoples. They found that all kinds of cancer are widespread in "England" (where people eat all kinds of meat…and plenty of meats)….
While they found that cancers are almost none in another country… poor Muslim country called "Albania" (where people eat only vegetables and fruits…well, because they are poor and eat only what they plant in their lands). Being poor can be good thing and healthy too.
So, eating meats is not good and healthy as eating fruits and vegetables.

Then, I watched with my brother a program about "the strangest foods in the world". It was awful indeed. The ugliest one was about Ducks' Eggs…this kind of food serves in eastern Asian and I guess in Thailand… the idea of this food is so horrible. They collect the ducks' eggs and put them in a good place for incubation and to let the embryos grow in that eggs…after 3 weeks or so they check all eggs and if the embryos grew well and alive in eggs…they cook them in boiling water!!!

That shocked me and my brother…Oh My Goodness…that was sick and inhuman way to torture a living creatures… how can they let babies grow and be a living creatures and then boil them!!! Can you imagine a human embryos boiling in water for you to eat them!!!!

That was terrible and my brother stopped eating eggs since that day!

Do you know what?! In eastern countries, they eat anything, everything… I watched once program about foods…then, a girl from there said and laughed: we eat everything…we don't have anything forbidden!!!

Is it really about forbidden things in religions??!!

I don't think so…as humans I think we agree that there is limits for things… how can they let ducks' embryos grow and be living creatures and then boil and kill them…

"I couldn’t remember the name of this feral food…I guess something like BOOOT"

Recently, my brother told me about new channel he found called "Supreme Master Television". I watched this new channel and I liked what they promote for…be vegetarian and not cannibals. They even broadcast some horror clips of killing some animals…not really killing, but torturing…that horrified me more and make me more serious about vegetarian issue.

Hmmm…I should go step by step to achieve that… maybe I won't be vegetarian 100%...I will try to be more Vegetarian.

Oh…the new TV channel is about lady called "Ching Hai"…I thought they are saying "Changhai" at first time I heard the word…but later I found out that was the name of lady…

I didn't care about this lady and her blah blah…I only liked the idea of vegetarian for long time. Besides, I watched their channel for a bit of time and only to see more about vegetarian ideas and not to listen to this woman. My impression about her is that she wants to be like a prophet or Saint or something religious, spiritual, holy for people (as I saw, she trying to be like JESUS). So,… Yeah…. that's crap and for that I didn't watch the channel more than few times.

Fact: digesting Fruits and vegetables can take from 30 to 40 minutes or less….while digesting heavy meals like meat can take more than 3 hours!!! So, you should not eat fruits before or after meals directly otherwise that will cause fermentation of fruits in your stomach…. Eat fruits or drink water 30 minutes al least before meals.

Anyway…to be more realistic…I won't be vegetarian…but 1/2 vegetarian. I love seafoods and I can't leave it!!! I love white meats, so more seafoods and white meats … and less of red meats. More vegetables and fruits too. As Muslims, we have limitations with eating animals… for examples: the SM TV said: don't eat your dog!!!! WHAT?!!! Who will eat dogs?!! Dogs, pigs, snakes, frogs, lizards, insects and many more of unexpected creatures.. Yucky!

LOL…I have a picture of roasted dogs market in some of the far eastern countries… my brother said: Yuck! While I said: that's nasty!!

What do you think about that?

What do you think about being a meat eater?!

I read an interesting article about this issue….it's in Arabic…so let me see if I can translate it in English.

posted by Sama Oman @ 4:49 AM   16 comments
Monday, September 18, 2006
Pimp My Ride…… Arabic version!

Pimp My Ride ….was one of my favorite shows…it was like addiction in my family…we just spent long days watching "Pimp My Ride". It was really enjoyable show… the host was rapper called "Xzibit". My brothers usually call the show "Pimp My Ride" or "Xzibit". Well, the sponsor was MTV and West Coast Customs. The idea of the show is giving a chance for young youths who have old dirty lousy cars to turn them into modern stylish Brand New Cars. Lots of young boys and girls called and got chance to turn their crap cars into gorgeous cars. WCC did awesome work when they turned bad cars to eye-catching cars. I loved most of the episodes. I remember many of them…. I remember when crew of WCC found a living rat in a car and when Xzibit told the girl they found a living rat in her car…she said: "Oh My God"…and he replied: "Yeah…that what we said", but they turned her car into a lovely yellow sweet little car with fruits juicer in the back. Another touching episode about boy I forgot his name came with car …well, not car…but 2 in 1 car and WCC crew found out that there was big risk on his life in that freak car…so, Xzibit brought new car for him and WCC crew made wonderful additions to this new car. That was so lovely!

Oh, how can I forgot Kristen and her grandmother (the medal of her car's key carry words: I love Grandma)…she had Honda Civic…we loved her and she was really adorable girl… especially when she said : ((Oh My God …it's a Massager)). My brother took pictures from TV and even recorded her episode through his mobile video…LOL…crazy about you "Kristen".
Xzibit famous words: (((You have been officially pimped))) and sure he hold the piece of clothes.

WCC was amazing garage too…I visited their site and I loved their job…I like the Flame and cool colors in new cars…with all kind of electronics things… Great! Sometimes, I love their creative ideas and sometimes I think some ideas are nice, but not practical.

I liked Mad Mike "the electronic genius", but when I visited their website 2 days ago…I didn't find him with the crew…I wonder what happened to him?!! Alex is nice and funny, but he is freaky with his pins and tattoo…all of them still in WCC except Mad Mike.

Anyway, what reminded me with this show that MBC will make a similar show in Arabic… I just watched an AD about that. Like they did read my thoughts,….I told LuLu once about PMR and I wished if Arabs can be creative and inventive in different fields.

I hope they will make it special and carry an Arabic look
not only "cut and paste". >:(

What do you think and have you seen Pimp My Ride before?!!
posted by Sama Oman @ 6:36 AM   75 comments
Friday, September 15, 2006
نجوم هوليوود ... مع و ضد ...!

قبل أن تقروا ....أعذروني على فلتان بعض الكلمات عندي...وأنا اكتب كتبت بشكل عفوي و يمكن بشكل عامي شعبي و نسيت نفسي ...وبصراحة ما بغيت أعدل فيه...قررت أن انشره كما هو و تحملوني هالمرة :(

استوقفني مرة إعلان عن مجلة وفيها عن بعض الممثلين و الممثلات الشجعان في هوليوود الذين جاهروا بكلمة الحق و وقفوا ضد الصهيونية و ضد عدوان إسرائيل الجائر على الناس وخاصة في لبنان مؤخراً "هوليوود كما تعرفون مستعمرة من قبل اليهود الصهاينة"... نويت أن اشتريها و لكن الوقت أخذني و لم افعل و نسيت حتى إرسال أحد ما يشتريها...عموماً عوضني ملحق فيه تقرير مفصل عن الأمر بأحد الجرائد. وبحق تفاجأت جداً جداً ...هناك من أعرفهم حق المعرفة و اعرف توجهاتهم و هناك من لم أعرف عنهم إلا الآن و صدمني توجههم و ميلهم الخبيث المنافق.

=====================
أنجلينا جولي: الحسناء الرائعة...لم تتبع مقولة ((كوني جميلة و اصمتي))...فقد كانت رائعة بوقفتها إلى جانب الحق و نصرة المظلومين...بنشاطها الرائع الفريد كونها سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة ... فماذا قالت ...قالت (العرب و المسلمين ليسوا إرهابيين ، يجب أن يتحد العالم بأسرة أمام إسرائيل) .... صح لسانك يا حسناء بني فويت!! أليست بنت جون فويت! :)
كما أنها زارت بيروت عام 2004 مع ابنها الكمبودي بالتبني الوحيد أيامها مادوكس رغم النصائح و التخويف من البعض بحجة عدم وجود أمن بالمنطقة...لكنها أصرت و أتت و أدلت بتصريح رائع بحق الناس و طيبتهم...أنا معجبة بها أيما إعجاب من هذه الناحية ...أعرف عنها كل شيء و بالتفاصيل...ليست ملاك و بها عيوب كثيرة أعرفها...لكنها مقارنة بغيرها رائعة....فلا تقولوا هي كذا وكذا...لا يهمني ما تحمله فلا أحد خالي من العيوب و المساؤي. هناك من تقلدها شكلاً ولم ترتفع إلى مستواها الإنساني...هيفاء وهبي التي اعتبرها مسخ قبيحة مقززة انفر منها ومن ميوعتها...تحاول جاهدة أن تكون أنجلينا جولي شكلاً و لكنها لن تصل لها أبداً...لكني كما شرحت مرة لصديقتي لولو ...الفرق بينهم شاسع ولا مجال للمقارنة...أنجلينا عندي أرفع رغم ما تحمله من عيوب...رغم إلحادها رغم كل شيء تبقى بنظري مميزة. في المقابل هناك من لها أصل لبناني بحت و تراجعت عن زيارته تحت نفس الحجج....سلمى حايك ردت دعوات زيارتها لبلد أبيها بأنها تخاف و انه لا أمن فيه... في حين أنجلينا الأحق لها أن تخاف من هذه ومع هذا زارته و بحب تحدثت عنه و عن ناسه...وقالت (قمت برحلة جميلة إلى لبنان و الناس هناك طيبون و لم يكن عندي ذرة خوف مع ابني في لبنان!)

انطوني هوبكنز: قال (انه يخجل من كونه أمريكياً ...ف"إسرائيل" هي المسئولة عن اندلاع الحرب وكل الدمار والخراب وأمريكا تشاركها المسؤولية.).............الحمد لله أسعدني تصريح انطوني هوبكنز لأنه رائع ويعجبني ومع أن أصلة بريطاني مش أمريكي بس رائع!

ويل سميث: صرح (أن الطرفين على خطأ و يجب وقف المذبحة و تجنيب المدنيين كل هذه المعاناة) ، هو ضد سياسات بوش وله تصريحات معتدلة جيدة ، يعني على الأقل حيادي و لا يميل كل الميل لأي جهة.

ساندرا بولوك: قالت (لا اعرف الشيء الكثير عن هذه الحرب...كل ما أعرفه انه لا يجوز للمذابح أن تستمر...فالمدنيون من الطرفين بشر لا يجوز قتلهم بهذه الطريقة)..............يعني... حيادية و احترم كلمتها الصادقة.

شون كونري: قال جملة بسيطة معبرة (نتكلم الآن بمنطق القوة...فماذا لو كنا نحن الأضعف؟!!)

رالف فينس: قال (أصبحنا نعيش في غابة .. القوي يأكل الضعيف ...نحن لسنا أفضل من العرب لنحتقرهم.) .....أعتقد أني أعرفه بس مش متأكدة إن كان نفس الشخص اللي ببالي...تعديل: أعرفه و حصلت صورته معي بعد :)

آل باشينو: قال (انظروا إلى تاريخ إسرائيل لتعرفوا مصدر الإرهاب).... صح لسانك يا عمو.... أي والله ...عمو ونص...الحمد لله ما خذلتني ...لأني مفتونة بيك مررررة.... بيج كس فور يو ماي كاباتشينو!

داستن هوفمان: قال (لم يعد هناك وجود للإنسانية بسبب وجود إسرائيل).... حد يقرصني يا جدعان....منو قال هذا...داستن هوفمان...مسكين...عجب ظلمته والله...ظنيت انه موالي لليهود الصهاينة بعد أن لعب دور يهودي....آسفين عمو داستن ...جيب راسك أبوسه :)

ميل جيبسون: قال في تصريح خطير وهو غاضب ويقال ربما كان سكران لعدم تهويل الأمر (اليهود هم مصدر الحروب في العالم.... أتمنى لو تتم إزالتهم من الوجود)..............ما كذب الرجل...صادق والله....حرام احد يقول الحق....بعدين هو و أبوه صادقين في أقوالهم ضد اليهود الصهاينة...........ما فيه مصيبة إلا وراها يهودي أو أمريكي متصهين. و فوق كذا قارفينا بسالفة معادة السامية ...ترا نحن العرب ساميين أكثر منهم... و ما جلسنا نقرف الناس و نبتزهم.

جورج كلوني: قال (أسماء مثل بوش و رايس و بلير و أولمرت و شارون سيلعنها التاريخ)....... هو معارض للحروب و لسيطرة المحافظين الجدد على أمريكا ..... يعجبني هالرجل الأربعيني مع شعره الرمادي الحلو. أهديله أغنية ::::: ما أروعك! :)

المخرج سبايك لي: قال (من السخافة أن نتوقع من العالم أجمع أن يمتثل لما تريده الولايات المتحدة الأمريكية، ليس لها الحق الأخلاقي في الطلب من الآخرين الامتثال لما تطلبه منهم)........صادق والله...بس ترا محد بيسمع هالكلام!

ريتشارد جير: قال (إن العرب عالة على البشرية ...يجب التخلص منهم وإنهم أبشع المخلوقات و أقل من الحيوانات وان الأمريكيين و اليهود أصل العالم و لذا لا تجوز المقارنة)...........سود الله وجه من جابك للدنيا...لاااااااااااا وبعد عندي صور له في زيارة للأردن و زار البتراء... بتروا أطرافك كلها إن شاء الله ...يا البوذي القذر! المصيبة كان يعجبني بس الحين طز فيه!

كيانو ريفز: قال (لو كان العرب هم الأقوى لأبادوا العالم...أتمنى لو تتم إزالتهم من الوجود)........... هنا صحيح أنا تنحت و فتحت فمي... شوف انته من يتكلم!!! وريحة فضائحه النتنة فايحة.....لاااااااا المصيبة تعرفوا وين هالحيوان مولود......... في بيروت الجميلة........هذا السافل دنس أرض بيروت و اسمها ليكون من مواليدها.....أبدا ما توقعت انه راح يقول كذا..............مالت عليه مالت.

ارنولد شوارزنجر: هذه وحدة حكايته حكاية...سود الله وجهه...شو قال (العرب هم الإرهابيون و إسرائيل تحاول أن تجعل العالم أكثر أمناً ، إلى الإمام يا إسرائيل ...........!!!)
لووووووول.... نكتة.........بس واااااااجد بايخة.....
الاخو هذا أبوه كان من النازيين...و الحين يحاول يكفر عن ذنب أبوه و جالس يتمسح في أحذية الصهاينة ويبوس تراب أرجلهم و يتملق لهم ليرضوا عنه و لن ترضى عنه الإلهة أبداً...وبعدين هو مش عاشقهم و ميت فيهم ليسعى إلى رضاهم...فهم "شياطين الصهيونية" نبشوا في تاريخه و تاريخ أهله و لم يبقى شيء إلا وعرفوه و صار بيدهم سلاح ضده...أي حركة و يضربوا في المليان و الفضائح على قفا من يشيل. وهذا ما يجعله يدفع كل شيء لينال رضاهم. وهم عملوا نفس الشيء مع كل مسئول و حاكم وهم سبب توريط الكثيرون في فضائح لا حصر لها!

توم كروز: قال (إن العرب هم مصدر الإرهاب. لم يتركوا احد إلا وتهجموا علية. أتمنى أن تبيد إسرائيل جماعة حزب الله.)
لاااا...هو مش بس أحول و شورتي قزم بل منافق أفاق خبيث مثل الحية الرقطاء...من زمااااااااان و أنا أراقب تحركاته و نفاقه و تملقه لليهود الصهاينة في هوليوود لمصالحة الشخصية و لا يهمه حق أو باطل. بس سبحان الله ...الله نكسة نكسة عظيمة لما طردته المؤسسة التي كانت تنتج له الأفلام واسمها بارومانت... يستاهل ولد الكلاب. لا زلت أتذكر لما كنت أشوف مقابلة له مع لاري كينج اليهودي المشعوذ بشأن فيلمه أخر ساموراي ...كان المشعوذ لاري كينج ينط كل ساعة و الحين ليقول:: أخر ساموراي هو يهودي في إسرائيل!! لا والله...هم أخر شياطين الدنيا في إسرائيل! ....... و شورتي يضحك بشكل نفاقي واضح... الله يشمت بيك كل عدو و صديق يا رب.

آدم ساندلر: (تبرع بمبلغ 100 ألف دولار أمريكي لمصلحة أطفال شمال إسرائيل مع نحو 400 جهاز بلاي شتيشن !!) .......حياتي!........اللي أعرفه أنهم ما صار لهم شيء مثل الشياطين وبعدهم أرسلوا قنابل تحمل تواقيعهم مع الحب!! بس ترا أهم سلعة رائجة في هوليوود هي التملق والنفاق.

جون مالكوفيتش: خلال ندوة له في جامعة كامبريدج سأله الطلبة عمن يريد أن يقاتل حتى الموت فرد انه يريد أن يطلق النار على شخصين هما : روبرت فيسك الكاتب المشهور في صحيفة الانديبندنت البريطانية و المعروف بكتاباته ضد إسرائيل ...والنائب البريطاني جورج جالاوي الذي دائما ما ينتقد أفعال إسرائيل ضد المدنيين الفلسطينيين و سياسات الولايات المتحدة وبريطانيا في الشرق الأوسط خاصة خلال الغزو الأمريكي للعراق ....وهو ما دفع النائب البريطاني إلى سلسلة إجراءات قانونية بحق مالكوفيتش لقيامة بتهديده بالقتل.
حد منكم يعرف هذا الجون مالكوفيتش....ما قدرت أتذكر إني شفت له فيلم... أتذكر واحد عند اسم مثل هذا الفيتش ...بس مش متأكدة إذا كان هو...عموماً من اسمه أتوقعه يهودي روسي أو من نفس شلة النفاق.
لوووووووووول...حصلت صورة له عندي بعد...عاااد ما شكل ...ما أقبحة... اللي كنت أظن أنه هو ملاك بجانب هذا.

قائمة 84 : هم مجموعة كبيرة من كبار ممثلين و ممثلات هوليود وقعوا على عريضة تحمل حزب الله و حماس مسئولية العنف في الشرق الأوسط ويتألمون للضحايا في إسرائيل و لبنان...منهم سيلفيستر ستالوني – جايمز وودز – بروس ويليس- مايكل دوجلاس – دينيس هوبر – ويليام هيرت – نيكول كيدمان – رؤساء الاستوديوهات اليهود: آمي باسكال – رون ميير – مييرحوتليب والمخرج ريدلي سكوت ، مع أباطرة الإعلام: روبرت ميردوخ – سامز ردستون – حاييم سابان و لاعبة التنس الأمريكية سيرينا ويليامس.
الحدث كان برعاية القنصلية "الإسرائيلية" و القنصل العام الإسرائيلي في لوس انجلوس "ايهود دانوخ" اللي يشتغل و يكدح لتطويع الكل لخدمة إسرائيل.

============

أتذكر قصة ممثلة بريطانية قديمة اسمها (فانيسيا ردجريف) التي وقفت بجانب الحق و دافعت عن الفلسطينيين و أنتجت فيلم عنهم بعنوان "فلسطيني" ....لكنها واجهت عداوة شرسة من المؤسسات الفنية اليهودية.

أتذكر أيضاً أن ممثلة جميلة و قديمة "عجزت أتذكر أسمها" مثلت في أواخر حياتها دور المشعوذة القبيحة (جولدا مائير) و لكنها أعلنت ندمها الشديد على لعبها الدور....ماتت الممثلة لأرى بعدها مقابلة بين بناتها و المشعوذ القبيح لاري كنج في لاري كنج لايف... المشعوذ طوع البنات لمدح إسرائيل و حب أمهن للدور في فيلم جولدا... وقلن أن أمهن كانت سعيدة و فرحة لقيامها بدور جولدا مائير...فيرد المشعوذ لاري : أكيد ...شي إيز وندرفل ليدي...!! أي ليدي؟!!!!!!!! .... حتى الرجال يستعروا تكون منهم...أعوذ بالله من ذاك الشكل... حتى الشيطان يتعوذ إذا قالوا له إنها مثله!
ضحكت و شر البلية ما يضحك!

كل من باع ضميره و مشاعره الإنسانية سيأتي له يوم يتخلى عنه الكل و يبيعه و لا يبقى له قيمة ...وبعدها لن تكون له ذكرى طيبة يتذكره بها الناس ...بل سوف تلاحقه اللعنات و السباب حتى بعد موته ... لذا كل واحد يقرر ماذا يود أن يترك و ما قيمته الحقيقة قبل أن يقابل خالقه!


Hollywood Stars….With and Against!!

I just found an interesting report about some Hollywood stars … who was with Israel aggression and who was against Israel aggression.

The daring Stars:

Angelina Jolie….Al Pacino…Antoine Hopkins…. Dustin Hoffman…. Will Smith….Sandra bullock….Sean Connery … Ralph Fiennes…Mel Gibson… George Clooney…Spike Lee…Sean Penn…Madonna…. Etc!

All of them said only the truth and didn't care about the Zionists domination on Hollywood…they didn't swap their feelings and opinions for money and power. They are the real heroes in Hollywood to give their own opinions about what happened in Lebanon and how that dirty racist occupied state causes wars, kills innocent people, and still threaten neighbors.

The coward Stars:

Richard Gere… Keanu Reeves…Arnold Schwarzenegger.. "Shorty old monkey" Tom cruise…Adam Sandlers… John Malkovich … Sylvester Stallone… James woods… Bruce Wills…Michael Douglas… Dennis hopper…William hurt…Nicole Kidman…tennis player Serena Williams with Jewish bosses of studios in Hollywood and bosses of media………etc!

I know that Shorty Old Monkey AKA Tom Cruise is real bootlicker and kiss stinky butts of Zionists…he is malicious, hypocrite and coward. But, I just shocked to know some that I liked and I thought they are good and stand beside the right side…they let me down with their hypocrisy. For example, Richard Gere who I thought he is good and only support the good …he even visited Jordan and went to that pretty Petra… Freak!

Keanu Reeves…Ho Ho Ho…look who's speaking?! Another freak…and I was shocked more as he stained Beirut and Lebanon name and land to be born in that lovely city and county….I couldn’t believe he will say such bad words about us… bastard!

Another buttkisser…Arnold Schwarzenegger…this freak is under Zionists rule…they dug up all his hidden secrets to use them against him anytime. His father was one of the Nazis, he tries to be the good dog for Zionism and give them money, speeches, support, and all what he had and still to get their satisfaction.

===============

Each one who sold his consciences and feelings for money and self-interests will face the day when others will sell him too and abandon him…in that day, he will be nothing and has no good memories to be remembered with. All people and tortured souls will curse him in this life and after life. so, think twice about your road and what you really what to leave before meeting GOD.

posted by Sama Oman @ 10:27 AM   102 comments
Wednesday, September 13, 2006
"The Prettiest Man In The world is….Kuwaiti"
أجمل رجل في العالم ... كويتي!!!

الشاب الكويتي أحمد زبيدي من الكويت

يحصل على لقب أجمل رجل في العالم، وهو ابن 25 عاما ويعمل في مجال عرض الأزياء.

إن إعطاءه لقب أجمل رجل في العالم لم يكن صدفة
فهو اختير على يد هيئة مكونة من 55 خبير تجميل
خلال منافسة كانت مع أكثر من 30 شخصاً من العالم، ولكن هيئة التحكيم أقرت بان الزبيدي هو الأجمل في العالم.

وقد تسلم مبلغاً قدره مليون دولار بعد التتويج "كدعم لعمله في مجال عرض الأزياء".


(نقلا عن موقع بانوراما)

تاريخ النشر: الجمعة 9/6/2006

===============
هذا كان ضمن الايميلات اللي ما شفتها إلا قريب..........
===============

لم أتوقع هذا بحق.... بس طبعاً هو جميل...و فيه الأجمل منه في بلادنا...
بس ويش رأيكم أنتو بالموضوع...

جميل أن يحصل الجمال العربي على تقدير و إعجاب ... لكن ماذا عن العقل العربي؟!!


I found this message in my e-mail…I didn't check my e-mail recently. So, there were lots of e-mails in it.

Anyway, the title was
"The Prettiest Man In The world is….Kuwaiti"

The 25 years old Ahmad Zobedy is a Kuwaiti young man….and work as a model. Fifty-five beauticians have elected him as the prettiest man in the world…during a competition with more than 30 men from different countries.

He received One million dollar to support his Career as a Model.

(Copied from Panorama Site)

========
Well, I didn't expect that to be honest, but I know that we have here pretty men and women who can be kings and queens in beauty field.
It's nice to see appreciation and admiration for Arabian Beauty, but what about the Arabian Brains?!!


posted by Sama Oman @ 10:22 AM   217 comments
Monday, September 11, 2006
As A Child

As a silly child
I always dreamt to fly
To be free
in the blue glassy sky
To touch the white clouds
Or even build a fancy castle up there
As I read in infantile tales


==================
Seriously, I really thought that there were people living in the clouds and I wished I could join them and visit their colorful town. I took this idea from a storybook with beautiful drawings for cartoony people on the clouds and some children joined them when their balloons took them up there. So dreamy story!

I know I was silly….but somehow it was a delightful imagination for me.!
posted by Sama Oman @ 9:44 AM   16 comments
Saturday, September 09, 2006
حقوق الأبناء قبل حقوق الآباء

خلال فترات دراستي سواء بالمدرسة أو الكلية كنت كـ بئر عميق أحوي أسرار زميلاتي و صديقاتي ... كنت أحاول مساعدتهن إذا كان ممكن أو مواساتهن والتخفيف عليهن.

كثيرة هي القصص ... لكني لن أسردها ...فقط سآخذ بشكل سطحي بعضها و خاصة ما يخص الأبناء والآباء...

أولها عن زميلة أصبحت صديقة فيما بعد كانت تتحاشى ذكر حياتها الخاصة و ما يخص أهلها...لكني لم ألحظ هذا الأمر... و بطريق الصدفة عرفت كل شيء تحاول إخفاءه... تألمت لأجلها و لم أصارحها...إلى أن أخبرتني بنفسها ...فخففت عنها ... وكثيراًَ ما تصلني معلومات من خلال "ثرثرة النسوان"...لكني أخفيها حتى لا أجرح أي صديقة أو زميلة أو أي شخص مهما كان. كنت سعيدة أن زميلتي و صديقتي استطاعت تخطي شعورها و إحراجها لتقول هكذا صار و كل شيء مكتوب و مقدر من الله.

"لن أسرد قصتها لأنها أصعب من أن يتم تبسيطها ولأني أعرف أن نشرها صعب و لا يحق لي هذا إلا بعد أذنها و هذا ما لا أتوقعه"

صديقة أخرى كانت أكثر حساسية... لكنها سمحت لي أن أنقل كلامها و حكايتها لعل أحد يتفكر بأولاده... قالت:
كنت أشك في أنها أمي الحقيقية... و لولا أني أتيت للدنيا و أنا أحمل ملامحها لما صدقت أنها أمي...رغم أني أنكر أني أشبهها أو أحمل ملامحها ...لكن كل من يراني يعرف مباشرة أني ابنتها أو أقرب لها بدرجة كبيرة و إن لم يكن قابلني من قبل (وهذا الأمر يزعجني جداً)...لماذا اشك فيها؟؟ لأني لا اعرفها!! لم اعرفها إلا و أنا فتاة مراهقة... معرفة سطحية...لا أنكر أني كبرت و أنا أحمل جرح كبير و هو فقداني لأم حنون تحمل أسراري و تكون لي سند و تضمني لصدرها ...وبفخر شديد أتحدث عنها أمام صديقاتي اللواتي ما يتوقفن عن الحديث عن أمهاتهن... أخبرها عن صديقاتي... و تأتي مثل باقي الأمهات إلى المدرسة لتسأل عني...كنت أيامها و أنا طفلة انزوي بعيداً ولكن بكبرياء عندما تحدث مناسبات بالمدرسة و أرى كل الأمهات و قد حضرن لأجل بناتهن و أرى كل بنت مثل الفراشة المبتهجة و التي تحوم حول وردتها (أمها)...كنت أكبت كل مشاعري و أحزاني حتى لا أجعل أحد يشعر بالحزن أو التعاسة لأجلي......
ظننتها بعد كل هذا ستكون البلسم لكل الجروح...ظننتها ستسعى أن تعوضني ما افتقدته طوال عمري و تندم على الأيام التي تركتني فيها ... ظننتها ستشعر كم ضحى والدي لأجلي... لكنها لم تفعل هذا ...بل أنها ربت أولاد غيرها و تساعد الغريب عنها... لا أشعر أنها أم بل سيدة غريبة تحمل لقب (أمي)...اللفظة التي لم أنطق بها طوال عمري... يعجز لساني عن نطقها لها... لا أعرف حتى كيف أنطق هذه اللفظة...وكأني بحاجة إلى دروس خصوصية لأتدرب على نطقها... أنا لم أواجهها يوما على تركها لي و تخليها عني...لم أواجهها كونها ربت أولاد شخص أخر و تركت أبنتها التي أنجبتها... لم أواجهها كونها لم تكلف نفسها حتى عناء المطالبة برؤيتي ولو في السنة مرة أو على الأقل زيارتي في المدرسة ولو في كل فصل دراسي...على الأقل كنت سأعرف أن لي أم موجودة في الدنيا...و لا أظل أعيش وهم أن لا أم لي في هذه الحياة أو (لعلها ميتة). لم أواجهها لان لا فائدة من المواجهة و إرجاع أوجاع و جراحات الماضي... رغم هذا كله سأحاول أن أساعدها بكل ما لدي ... رغم هذا كله سأحاول تقديم حقوقها رغم أنها لم تمنحني حقوقي.... بل أنها عقتني و أنا صغيرة. يا ريتها تعرف كل هذا لتشعر قليلاً بما أشعر به... لكنها بوادي وأنا بوادي أخر...!

==============================

هناك عدة نقاط أود تأكيدها...

أن عقوق الوالدين يقود إلى عقوق الأبناء... اذكر حديث و قصة بهذا الشأن عندما آتى رجل يشتكي أن ولده يعقه و عندما سئل الولد عن هذا قال: هو عقني قبلي... اختار لي أم مجوسية و أعطاني اسم قبيح ... فقيل له: أننت عققت ولدك قبل أن يعقك.
الإسلام أقر على الأبناء أن يقوموا على طاعة الوالدين و إقامة حقوقهم. ولكنه بنفس الوقت أقر على الآباء أن يقدموا حقوق الأبناء. هناك إذاً حقوق الأبناء و حقوق الآباء و هنا عقوق الأبناء و عقوق الآباء!
الأم ليست التي أنجبت بل التي ربت و تعبت و سهرت لأجل راحة أولادها وكانت الأم الفاضلة التي يشرف بها كل ابن و بنت...هي من تستحق التقدير والاحترام ...
الأب هو من اجتهد و تعب و ضحى لأجل أبناءه و أهتم أن يكون قدوة صالحة لهم و أن لا يفعل أي شيء يسيء لهم و يجرحهم... و ليس من أنجبهم و تخلى عنهم و شوه صورته أمامهم.
على الوالدين أن يؤديا حقوق أبنائهم قبل أن يطالبوا بحقوقهم...
صديقتي تفكر أنها لن تقدر أن تكون أم مثالية و لا تفكر أن تتزوج أو تنجب... وهذا غير صحيح....فانا ضد مقولة (فاقد الشيء لا يعطيه)...فهي شعرت كم كان مؤلم أن تكون بلا أم و هي تدرك أكثر من غيرها الشعور بفقدان الشيء و صعوبة الحرمان منه...لذا فهي ستكون أكثر من الجميع حرصاً على تقديم الحنان و الحب لأولادها لأنها شعرت بمرارة فقدان حب الأم.
تماماً مثل الولد اليتيم لما يكبر يحاول أن يعطي أولاده كل ما يرغبون و لا يحرمهم مثل ما شعر هو بالحرمان.
posted by Sama Oman @ 9:53 AM   73 comments
Wednesday, September 06, 2006
Power Of Stories #3
The writer of "Little girls are wiser than Men" story is LEO TOLSTOY….
my favorite writer ever…I'm crazy about him and about his stories and novels…I have a book for his short stories and I allowed my niece to read these stories. Then, I asked her to tell me in brief what she learned from his short stories? What the lessons she found in each one??
I was happy that she liked the stories and she learned the lessons about each one. Maybe one was long and difficult for her and she couldn’t understand the lesson…so I explained for her what he meant there…
most of his stories contain some expressions that describe the way of life in Russia… so I told my niece about that without any details…
All his stories have great lessons and aim to teach people doing good and avoiding evil.

"" Leo Tolstoy ""

He lived from 1828 to 1910. He was Russian and owned a lot of lands because he was from aristocratic family "his mother was a princess and his father was a lord". He felt he ought to give his lands away for charity and for poor people because he believed in God. He lived a simple life. He taught poor children to read. He also worked hard in his own fields and even made his own bread.
Most people know Tolstoy because he wrote a long story called "War and Peace". This often called "The Greatest Novels and Plays". In addition, there is another famous novel for him called "Anna Karenina". He also wrote very wonderful short stories.
These stories give a very true picture of the life of the poor people in the world, from the fifty to one hundred years age. In each story, we can see that Leo Tolstoy is not telling a story to amuse or interest us. He is also teaching lessons. Each of these lessons can put in a few words. They all tell us something which is important and which will always be true.
=================
I loved his modesty and simple life despite he was one of the Nobles. I found out later that he had a copy of Holy Qu'ran in his house.
Also once, I was reading life story of Imam Mohammed Abdou …and then they mentioned that he "the Imam" sent a letter to Leo Tolstoy at that time….I can't remember why?!!, but I think there was something wrong between Leo and Church….and I think the Church expelled Leo Tolstoy….!!!
I think I should go and search about this case….
Anyhow,…that will never affect that he is one of the greatest writers of this world.
I really love him so much….he wasn't HANDSOME, but he sure had beautiful SOUL and MIND. "Sometimes, we love and I mean LOVE someone who hasn't that EXTERNAL beauty, but his/her INTERNAL beauty is more dazzling and more attractive"

There are so many other writers I loved their books and stories such as CHARLES DICKENS….and there are who I found them through their wonderful stories.

Check out this site… you will find lots of my favorite writers and their wonderful stories that you will love it for sure…:
posted by Sama Oman @ 9:20 AM   36 comments
Monday, September 04, 2006
Power Of Stories #2

إليكم هذه القصة القصيرة جداً التي اخترتها لأحد المؤلفين اللي أحبهم جداً جداً... أريد أن أعرف انطباع كل منكم منها بغض النظر عن تحديد المؤلف لعيد الفصح أو الكنيسة أو خلافة:

"بنتان صغيرتان أعقل مِنْ الرجالِ"

أنها الأيام الأولى من عيدَ "الفصح". ما زالَ الثلج يغطي الحدائقِ و الماء يجري في الجداولِ أسفل شارعِ القريةَ.
وصدف أن التقت بنتين صغيرتين مِنْ بيتِين مختلفين في أحد الطرق الضيقة بين مزرعتين صغيرتينِ. كان هناك بركة كبيرة مِنْ المياه الآسنة القادمة مِنْ ساحة المزرعةَ. إحدى البنتين كَانتْ صغيرةَ جداً بينما الأخرى كَانَت أكبر قليلاً. وقد ألبست كل أم أبنتها ملابس جديدة. ارتدت البنت الصَغيرة زيَّاً أزرق، أما البنت الأكبر فقد ارتدت ملابس صفراء، و لفت كل منهما رأسها بقطعة قماشُ حمراء اللون. فقد عادتا لتوهما مِنْ "الكنيسةِ".
في باديء الأمر بَدأوا باللِعْب. وبعدها خطرت لَهُمْا فكرةُ اللعب بالماءِ. أرادت البنت الصغرى أن تدْخلُ في الماء بأحذيتِها ..لكن البنت الكبرى أوقفتها...وقالتْ:

" ملاشا...لا تدْخلُي هكذا ... أمّكَ سَتَكُونُ غاضبة منك. أنا سَأَنْزعُ أحذيتَي وجوربَي، وأنتي أفعلي مثلي"
وهكذا...نزعت البنتان أحذيتهم و جواربهم ثمّ حَملوا تنوراتَهم إلى مستوى رُكَبِهم وبَدأتْا بالمَشي باتجاه بعضهم البعض خلال البركةِ.
غطى الماءُ أقدامَ ملاشا، فصرخت قائلة: أكوليا...إن البركة عميقة...أنا خائفة.
فردت أكوليا: تعالي...لا تخافي...لن يكون أعمق من هذا.

(الشجار يَبْدأُ)

عندما اقتربت إحداهما من الأخرى، قالَت أكوليا: خذي حذرك يا ملاشا...، قَدْ تغوص قدماك و يرتش الماء. إمشَ بحذر.

وما أن قالتْ هذا حتى غاصت قدمي ملاشا عميقاً مما تسبب في تلطيخ ملابس أكوليا... وكذلك عيونها وأنفها. عندما رَأتْ البقع القذرةَ...أشتد غضبها. ركضت خلف ملاشا لضَرْبها. خُافَت ملاشا بعد أن شعرت أنها أوقعت نفسها في مشكلةِ. و بسرعة خَرِجت مِنْ الماءِ و رَكْضت إلى البيت. وقد صادف أن تمر في تلك اللحظة أم أكوليا و شاهدت ملابس ابنتها و قد امتلأت بالأوساخ والبقع.. ،فقالتْ بغضب: "أنت بنت قذرة سيئة، ماذا كنت تعمِلين؟
فردت البنت: ملاشا فعلت هذا عن قصد.
عندما سَمعتْ أم أكوليا هذا ، أمَسكتْ بملاشا وضَربتْها على ظهر رقبتها. فبَدأَت ملاشا بالبُكاء بصوت عالي جداً بِحيث يُمْكِنُ أَنْ تُسْمَعَ على طول الطّريق السفلي للشارعِ. خَرجتْ أمّها وقالتْ "لماذا تَضْربُين ابنتَي؟ ، وبَدأتْ تصَيح بغضب في جارِتها. وسرعان ما بدأ العراك و الشجار بشكل عنيف. خَرج الرجال و بدأوا في دفع بعضهم البعض و كانوا على وشك الاقتتال. الكُلّ كَانَ يَصِيحُ ولا أحد كَانَ يَستمعُ. هم جميعاً دخلوا في شجار و عراك ،إلا أن جدة أكوليا الكبيرة بالسن تقدمت إلى وسطهم لمنع الشجار و لتهدءتهم...فقالت:

"ما هذا الذي تفكرون به أيها أصدقاء؟ هَلْ يجوز أن نتشاجر هكذا و في يوم كهذا أيضاً!
عيد "الفصح" هو وقت للبهجةِ ولَيسَ للتَشَاجُر."

(البنتان الصغيرتان حكيمتان)

مع هذا ... هم لم يَستمعوا إلى الإمرأة العجوزِ وكادوا أن يوقعوها أرضاً. لم تَستطعُ أَنْ تَهديء من الجمهرة و الحشد، لكن أكوليا و ملاشا ساعداها. بينما النِساء كُنّ يَصِحنَ في بعضهم البعض، نظّفَ أكوليا ملابسها من الطين وعادتَ إلى البركةِ. أَخذتْ قطعة حجر حادّة وبَدأتْ بحَفْر الأرضِ أمام البركةِ. هذا أدى إلى انسياب الماء إلى الشارع. وسرعان ما إلتحقَت بها ملاشا ، وبدأت تساعدها في الحفر بواسطة عصا صغيرة. وعندما أوشك الرجال على الاقتتال ، جرى الماء في جدول كبير في الشارعِ. جرى نحو مكانِ التجمهر حيث كانت الإمرأة العجوز تحاولُ تهدئة الرجال. تبعت البنتان المياة. وأسقطَت ملاشا عصاها في الجدولِ الصَغيرِ ، وكل واحدة منهما كانت تجري على جانب من جوانب المجرى المائي و صاحت أكوليا:

"إمسكْيها يا ملاشا ! إمسكْيها". لكن ملاشا كَانَت تضْحكُ بشكل كبير بحيث أنها لم تَستطعُ أَنْ تَتكلّمَ.

البنات كُنّ سعيدات جداً وهن يُراقبنَ عودَهما يجري بصورة مستقيمة بين مجموعةِ الرجالِ.

الإمرأة العجوز رَأتْهما وقالتْ للرجالِ:
"ألا ترون كم أنتم حمقى؟ أنتم هنا تتعاركون لأجل البنتان و هما قد نستا كل ما حدث و عادتا للعب بسعادة سوية.
الأشياء الصَغيرة الغالية!
هما أعقل منكم! "
نَظرَ الرجالُ إلى البنتان الصغيرتان و أدركوا كم كانوا حمقى.
سَخروا و ضحكوا مِنْ أنفسهم و ذهب كل واحد منهم إلى بيتِه.

إذا لم تَتغيّرُ وتُصبحُ مثل الأطفالِ الصِغارِ، فسوف لن تَدْخلُ "مملكةِ السماءِ" على الإطلاق.

~النهاية~


Here you are a short story I chose for you by one of my dearest writers…I want to know your opinion and impression toward this story regardless of Easter or Church or whatever:

"Little girls are wiser than Men"

It was an early "Easter". Snow still lay in gardens and water ran in streams down the village street.
It happened that two little girls from different houses met. It was in a narrow road between two small farms. There was a large pool of dirty water; it had come from the farmyards. One girl was very small; the other was a little bigger. Their mothers had put new dresses on both of them. The little one was dressed in blue, the other in yellow, and both had red cloth around their heads. They had just come from "church". At first, they began to play. Soon they had the idea of splashing about in the water. The smaller one was going to step into thee pool with her shoes still on when the bigger one stopped her.
"Don't go in like that, Malasha," she said. "Your mother will be angry with you. I will take off my shoes and stocking, and you take off yours."
So they did. Then they held their skirts above their knees and began walking towards each other through the pool.
The water came over Malasha's feet, and she said: It is deep. Akulya, I'm afraid.
"Come on," replied the other. Don't be frightened. It won't get any deeper.
A quarrel begins
When they got near one another, Akulya said: Take care, Malasha, you may splash. Walk carefully.
She had only just said this when Malasha' foot came down so heavily that Akulya's dress was splashed. So were her eyes and nose. When she saw the dirty marks, she became angry. She ran after Malasha to strike her. Malasha was frightened and saw that she had got herself in trouble. Quickly she stepped out of the water and started to run home. Just then Akulya's mother happened to be passing. She saw that her daughter's skirt was splashed and dirty, and said angrily:" You bad, dirty girl, what have you been doing?
"Malasha did it on purpose" answered the girl.
When she heard this, Akulya's mother caught hold of Malasha and hit her on the back of the neck. Malasha began to cry so loudly that she could be heard all the way down the street. Her mother came out.
"Why are you beating my girl? She said, and began shouting angrily at her neighbor. Soon they were quarreling fiercely. The men came out and there were soon crowed in the street. Everyone was shouting and no one was listening. They all went on quarreling, till one gave another a push. They were nearly fighting when Akulya's old grandmother stepped among them. She tried to make them quiet.
"What are you thinking of, friends? Is it right to quarrel like this? On a day like this, too! "Easter" is a time for joy and not for quarrelling."
The little girls are wise
They would not listen to the old woman and nearly knocked her down. She could not keep the crowed quiet, but Akulya and Malasha helped her. While the women were shouting at each other, Akulya had cleaned the mud off her dress and gone back to the pool. She took a sharp stone and began digging away the earth in front of the pool. This let the water run out into the street. Soon Malasha joined her and, with a small stick, helped her to dig. Just as the men were beginning to fight, the water ran in a great stream into the street. It ran towards the place where the old woman was trying to keep the men quiet. The girls followed it. Malasha dropped her stick into the little stream and one ran on each side of it.
"Catch it, Malasha! Catch it" shouted Akulya. Malasha was laughing so much that she could not speak.
The girls were so happy watching their stick ran straight into the group of men. The old woman saw them and said to the men
"Don't you see how silly you are? Here you are fighting for these girls while they have forgotten all about it and are playing happily together.
Dear little things!
They are wiser than you!"
The men looked at the little girls and felt very silly.
They laughed at themselves and each one went back to his own home.
Unless you change and become like little children, you shall by no means enter into "the kingdom of heaven".

~The End ~
posted by Sama Oman @ 9:49 AM   8 comments
Saturday, September 02, 2006
Power Of Stories #1

استرجاع من الماضي

أود هنا أن استعرض لكم انطباعات قديمة و حديثة للكتب و للقصص...ربما سيقول البعض أن تأثيرها لم يعد كبير مع التكنولوجيا الحديثة التي حملت الأكثر فظاعة من القصص السيئة... و أنا معكم في هذا و لكن لا زال لها أثر و مكان... خاصة لمن لم تسنح له الفرصة بالوصول للتكنولوجيا الحديثة... !!
عندما كنت لا أزال بالمدرسة (قبل 100 سنه *~*)...كنت ألاحظ أن بعض الطالبات يتبادلن بعض الكتب والقصص المريبة.. لم أكن أعرف ما هي هذه القصص و ما تحمله...كل ما كنت اعرفه أنها المسماة بــ "روايات عبير" وما أدراك ما هي روايات عبير!...هي قصص ساذجة عاطفية غرامية بلهاء لا قيمة لها...لهذا لم أهتم بها لأني لست من ذاك النوع... و لا مرة رغبت في تضييع وقتي لأقرا واحدة منها... لكن مع انتقالي للكلية ...وجدتها لا تزال شائعة و منتشرة بين الطالبات...حتى وجدت زميلة أعرف أنها ملتزمة نوعاً ما ...لكن عندها هوس بهذه القصص مع أنها تنتقدها بشدة!!! عجيب!!!
فقررت أن أجرب و أقرا لأحكم بنفسي... فاستعرت من هذه الزميلة 3 روايات لا أكثر... وبدأت أقرا...كنت مذهولة و أنا أقرا... لا...كنت مصدومة و أفزعني ما وجدته بها... فقلت لنفسي: يا الهي!!! كيف تنتشر مثل هذه القصص القذرة بين الطالبات؟!!!
المشكلة أن الأغلبية يهيمون مع فكرة الحب و العاطفة بين البطلين و ربما لا يلحظون التفاصيل الخبيثة القذرة المدسوسة بين الكلمات ...نعم مرة أخرى..."دس السم في العسل"...تفاصيل ولا أقبح و لا أفظع... هذه الروايات كانت تروج لفكرة واحدة فقط ...فرغم اختلاف القصص و الشخصيات بها و الحكاية لكنها تتفق على فكرة موحدة: الحب يبيح كل المحظورات...الحب وحده يسمح بارتكاب كل المحرمات...الحب بالنهاية ينتصر رغم كل الصعوبات ... والبطلان يتزوجان و يجتمعان مع التبريكات... !
بكل القصص وجدت تأكيد هذه الفكرة وهذا المبدأ لترسيخه في عقول الصغار الغافلين... و لا أنسى التفاصيل لبعض الأمور و الحركات القذرة التي مرت مرور الكرام... مو معقول كيف تصل الوقاحة بمنتج و مترجم مثل هذه القصص أن يذكر هذه التفاصيل... يا ويلهم من عذاب ربهم....فالملايين هاموا بهذه القصص القذرة و الله وحدة يعلم كيف أثرت بهم... فطبيعتنا أننا نندمج مع القصص و نهيم بها... لكن تأثيرها هو الفيصل...فهناك من يفهم اللعبة القذرة التي تسوق لها و هناك من يهيم بها و لا يفهم ما الحكاية الحقيقية من وراء كل هذا.
الآن.... هل القصص الغربية هي أساس المشكلة؟!!
هل القصص العربية بريئة من نفس النمط و المنهج؟!!
بالتأكيد لا
فهناك الغث والسمين من الكتب والقصص بكل لغات العالم و بلدانه...منها ما هو لرفعه الأخلاق و سمو النفس و هناك ما هو لانحطاط الأخلاق و إغراق النفس في وحل الخطيئة.
هناك كتّاب و مؤلفين غربيين أثاروا إعجابي و أحببت منهجهم في الكتابة... هناك من العرب من كتب قصص بمعاني ساذجة و تفاصيل و إيحاءات قبيحة ... هناك من برز بوقاحة في مجال تسويق الأعمال القذرة و الذود عنها... و العكس صحيح!
من اختار "روايات عبير"... فقد اختار أقذر أنواع القصص الموجودة في العالم و جمعها لشباب العرب و ترجمها بفخر لنشر الفكر الإنفلاتي الإنحطاطي اللاأخلاقي القذر باسم الحب...


Flashback

I want to review and flashback for you my impression about some stories and books…you could say that books and stories have not that big influence on people with this new technology and it's more worse now. Yes, but remember, not all people get the chance to deal with new technology…!
During my period in school (100 years ago *~*) I just noticed that there were some stories have great power on girls at that time…I knew nothing about that stories…it called "Abeer Novels"…which were collection of love stories…stupid, useless stories… so I didn't care about it and I never asked to read one of that stories. When I moved to college I found that these stories still had popular with girls…I even saw a girl I know she was more religious had great obsession for these stories...despite she criticized it!!!
So, I decided to give it a try and read for the first time some of these stories…I took 3 stories from this girl and started to read carefully and I was in big shock!!!
What The …..??!!!
I really shocked with its content…it was really horrible and unbelievable. There were some details that really shocked me…you can't focus on these details if you went along with love of the story…but with little attention you will see and shock… !!
Yes…the stories were different, with different scenario, different characters and maybe different ends "No…all ends are alike…when the lovers live happily together"...
All of them confirming one rule…they all trying to establish this idea in youths' minds:
"Love justifies any thing … Love allows all forbidden things… Love always gains victory in the end when the lovers come together and live with happiness…So, do all what you want by the name of love and don't consider anything else."
As my brother always says: "Put Poison in Honey"
Whom should I blame…. The writers and usually westerners… or who presented these stories?!!
No…sure not… not all westerners write in that low level. Some of them are Great writers with High level of stories…while some times there are bad Arab writers with ugly stories… vice versa.
So…we can find all types of writers in all languages and from different countries…
it's a matter of choice.
Who translated and produced these stories are the responsible of any bad effects on youngsters… .

posted by Sama Oman @ 11:30 AM   20 comments


   


Free Web Site Counter
Free Web



Palestine Blogs - The Gazette

Global Voices Online - The world is talking. Are you listening?

Photobucket - Video and Image Hosting

Photobucket - Video and Image Hosting
 
Who Am I ?...

Name:Sama OMAN
Home: Oman
About ME:Seeker for Hope…Seeker for Life…Seeker for my dreams' picture on Warm Oman Sky…Seeker for Happiness treasure on the forgotten Isle….Still A Seeker!!!
More…
Links…
Fellow Blogs…
Previous Post …
Archives…
Sama Shout Box…

Powered by

15n41n1

BLOGGER